البث الحي

الاخبار : أخبار سياسية

المترشحين للانتخابات الرئاسية

ارتفاع عدد المنسحبين من سباق الرئاسة الى اربعة

 بلغ عدد المترشحين  المنسحبين من سباق الانتخابات الرئاسية  التي ستجرى دورتها الاولى يوم الاحد القادم  أربعة  وذلك الى غاية يوم الاثنين 17 نوفمبر  وهم عبد الرحيم الزوارى مرشح الحركة الدستورية ومحمد الحامدى مرشح التحالف الديمقراطي  اضافة الى المرشحين المستقلين نورالدين حشاد ومصطفى كمال النابلي.


ورغم اعلانهم قرار الانسحاب من السباق الرئاسي فان انسحابات هولاء المترشحين لا يعتد بها  وذلك  طبقا للقانون المنظم للانتخابات في تونس  الذى ينص في فصله التاسع والاربعين على أنه في صورة انسحاب أحد المترشحين في الدورة الاولى بعد الاعلان عن أسماء المترشحين المقبولين نهائيا أو أحد المترشحين لدورة الاعادة فانه لا يعتد بالانسحاب في أى من الدورتين.


وتقف وراء هذه الانسحابات أسباب مختلفة حسب ما صرح به المترشحون المنسحبون  فمنهم من أرجع ذلك الى النتائج الضعيفة التي تحصل عليها حزبه في الانتخابات التشريعية التي جرت يوم 26 أكتوبر الماضي  ومنهم من تعلل بالمناخ غير الملائم الذى يسود الحملة الانتخابية الرئاسية التي تتواصل الى غاية الجمعة القادم.


وقد أعلن المرشح المستقل للرئاسية  مصطفى كمال النابلي  مساء  الاثنين  انسحابه من السباق الرئاسي  قائلا ان المناخ الحالي لا يسمح للشعب التونسي باختيار رئيسه بكل أريحية مشبها هذا المناخ بما كان سائدا خلال سنتي 2012 و2013 حينما  طغى العنف والارهاب والاغتيالات   على حد تعبيره.


وانتقد النابلي حملة المرشح محمد المنصف المرزوقي  الرئيس الحالي  التي قال انها اعتمدت على  استراتيجيات خلق الاضطرابات باستعمال العنف والترهيب 0 كما انتقد تحكم ما أسماه ب  المال السياسي  في العملية الانتخابية.


ومن ناحيته أرجع المرشح المستقل  نورالدين حشاد  مساء الاثنين  انسحابه من السباق الرئاسي  الى ما أسماه بظاهرة  الاستقطاب السياسي  و الاستقطاب المالي  التي تعيشها تونس اليوم.

بقية الأخبار

asbu_logo.fest.20_ar festival

الميثاق-التحريري

ذبذبات البث

frequence FM

ak

الأخبار المسجّلة

rd

rg

blagat

خدمات

job

تابعونا على الفيسبوك

النشرة الجوية

meteo1

مدونة سلوك

الميثاق التحريري

radio Tataouine