البث الحي

الاخبار : أخبار وطنيّة

Capture

تدشين مدرسة « الفرصة الثانية الحبيب بورقيبة » بالعاصمة ضمن تجربة ستشمل لاحقا ولايتي القيروان وقابس في انتظار تعميمها على كامل الولايات

تولى رئيس الحكومة هشام مشيشي اليوم الثلاثاء تدشين مقر مدرسة الفرصة الثانية بمنطقة باب الخضراء بالعاصمة، التي أطلق عليها اسم « مدرسة الفرصة الثانية الحبيب بورقيبة »، تزامنا مع إحياء الذكرى 21 لوفاة الزعيم الراحل الحبيب بورقيبة.
وأفاد مشيشي، بالمناسبة، ان مدرسة الفرصة الثانية لإعادة تكوين وإدماج التلاميذ المنقطعين عن التعليم لن تقتصر على مقرها النموذجي بتونس الكبرى وتحديدا بمنطقة باب الخضراء وإنما ستشمل في الفترة المقبلة ولايتي القيروان وقابس في انتظار تعميمها على كامل الولايات.
وأكد اهتمام حكومته بالنهوض بمنظومة التعليم والتكوين المهني والسعي إلى الحدّ من ظاهرة التسرب المدرسي، مشيرا إلى أن مدرسة الفرصة الثانية ستمكن التلاميذ المنقطعين من استرجاع الثقة في إمكانياتهم وفي محيطهم التربوي.
وقال مشيشي « نسعى الى الحدّ من التسرّب المدرسي وإعادة إدماج المنقطعين عن الدراسة في مسارات تربوية أو تكوينية أو إدماجهم في سوق الشغل »، مفيدا أن مدرسة الفرصة الثانية ستكسب المنقطعين عن الدراسة عديد المهارات لاسيما تلك المتعلقة بالتطور التكنولوجي.
وقد شرعت مدرسة الفرصة الثانية بباب الخضراء الأسبوع المنقضي في استقبال الأطفال القاطنين في ولايات إقليم تونس الكبرى (تونس، أريانة، منوبة، بن عروس)، الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و18 سنة والذين انقطعوا عن التعليم دون الحصول على شهادة مدرسية تختم مرحلة تعليمية أو مؤهل تكوين مهني.
وشارك، في تدشين مقرّ مدرسة الفرصة الثانية بباب الخضراء كل من وزير التربية ووزير الشؤون الاجتماعية ووزيرة المرأة والاسرة وكبار السن ووزيرة الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة ورئيسة بلدية تونس وسفير بريطانيا بتونس ورئيسة مكتب منظمة الأمم المتحدة للطفولة « يونيسيف » بتونس والمنسق المقيم للأمم المتحدة بتونس.
وقال وزير التربية فتحي السلاوتي، على هامش هذا التدشين، إن مدرسة الفرصة الثانية ستعطي فرصة جديدة للتلاميذ المنقطعين عن التعليم إما قصد إعادة إدماجهم من جديد في المدرسة أو توجيههم إلى مراكز التكوين المهني أو مساعدتهم على بعث مشروع خاص بهم.
وأوضح أن المنتفعين من خدمات مدرسة الفرصة الثانية قد يصل عددهم في مرحلة أولى من انطلاق نشاطها إلى 1000 تلميذ منقطع عن التعليم، في انتظار تعميم هذه التجربة على بقية الولايات.
يذكر أنه تم إنجاز مشروع مدرسة الفرصة الثانية بالتعاون بين وزارة التربية وسفارة بريطانيا بتونس الجهة الداعمة ماليا للمشروع وصندوق الأمم المتحدة للطفولة « يونيسيف » الداعم الفني للمشروع، بحسب وزير التربية.

بقية الأخبار

ممكن

الميثاق-التحريري

ذبذبات البث

frequence FM

ak

الأخبار المسجّلة

rd

rg

blagat

خدمات

job

تابعونا على الفيسبوك

النشرة الجوية

meteo1

مدونة سلوك

الميثاق التحريري