البث الحي

الاخبار : أخبار رياضيّة

20181116182018afpp--afp_1aw62c.h

تصفيات كاس امم افريقيا (الكاميرون 2019) : مصر – تونس 3/2

انقاد المنتخب الوطني التونسي الى هزيمته الاولى في التصفيات القارية امام نظيره المصري بنتيجة 3/2 في مباراة لحساب الجولة الخامسة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة العاشرة لتصفيات كاس امم افريقيا « الكاميرون 2019″ اقيمت مساء اليوم الجمعة على ملعب برج العرب بالاسكندرية .
وجاء هدفا المنتخب التونسي عن طريق نعيم السليتي في دق (14) و(72) في حين تحققت ثلاثية المنتخب المصري من اقدام محمد حسن تريزيغي (32) و باهر المحمدي (60) ومحمد صلاح (د90).
ولم يعدم غياب الرهان الحقيقي لمباراة المنتخب الوطني التونسي ومضيفه المصري بعد تاكد تاهلهما معا الى النهائيات القارية المواجهة من نكهة الحماس و التشويق التي كثيرا ما ميزت الحوارات الكروية بين المنتخبين و نوادي البلدين .
ولم تعرف المباراة فترة جس نبض اذ كانت غاية كل فريق تحقيق نتيجة ايجابية لضمان صدارة المجموعة العاشرة وسعى الاطار الفني لمنتخب نسور قرطاج بقيادة ماهر الكنزاري ومراد العقبي الى اعتماد خطة تكتيكية متوازنة تقوم على مبدا الحذر و المباغتة من خلال تدعيم منطقة وسط الميدان بخمسة لاعبين وهم الفرجاني ساسي والياس السخيري (في خط الارتكاز) الى جانب ايمن بن محمد وسيف الدين الخاوي ونعيم السليتي الذي اضطلع بدور مزدوج في حين قاد وهبي الخزري الهجوم التونسي .
ولم ينتظر لاعبو المنتخب التونسي كثيرا لتهديد مرمى محمد الشناوي حيث ارتطمت المخالفة المباشرة لوهبي الخزري منذ د (2) بالعارضة الافقية واعلنت هذه الفرصة عن دخول حقيقي و فعلي لزملاء ياسين مرياح في صلب الموضوع .
وجاء الهدف الاول التونسي بعد عملية هجومية منسقة من الفرجاني ساسي في اتجاه نعيم السليتي الذي غالط بتسديدة ارضية جميلة مرمى الشناوي في دق (14) ليترجم الاسبقية التكتيكية لصالح كتيبة الثنائي الكنزاري/ العقبي التي ادركت كيفية التحكم في مفاتيح اللعب في مستهل المباراة .
ولم يكن من خيار امام المنتخب المصري صاحب الارض والجمهور بعد قبول الهدف الاول سوى التقدم للهجوم عبر محاولة فرض سيطرة ميدانية على مجريات اللعب انطلاقا من وسط الميدان وسعى كل من محمد النني لاعب ارسنال الانقليزي وعمرو وردة ومحمود تريزيغي الى افتكاك المنطقة الحيوية والتمهيد بعدها للثنائي مروان محسن ومحمد صلاح نجم ليفربول الانقليزي حيث اتيحت بعض الفرص السانحة للتهديف والتي مثلت انذارا جديا لمرمى حارس المنتخب الوطني فاروق بن مصطفى.
واستغل ابناء المدرب المكسيكي خافيير اغيري تاخر لاعبي المنتخب التونسي وتراجعهم الى المناطق الخلفية لفرض سيطرة واضحة توجت بتسديدة اولى من محمد صلاح تصدى لها الحارس بن مصطفى قبل ان يستغل محمد حسن تريزيغي خلل في وسط الدفاع التونسي ليسدد كرة قوية غالطت الحارس في دق (32) بعد ان اصطدمت باللاعب الياس السخيري .
واعاد هدف تريزيغي المباراة الى بدايتها لينتهي الشوط الاول بتعادل مع اسبقية معنوية طفيفة للمنتخب المصري الذي استغل تراجع « غريب » من المنتخب التونسي لمناطقه الخلفية .. ليكسب منطقة وسط الميدان وتوجها منتخب الفراعنة بعدد من المحاولات السانحة للتهديف.
وتابع منتخب مصر تهديد مرمى فاروق بن مصطفى منذ انطلاق الفترة الثانية من اللعب عن طريق محمد صلاح الذي تحرك كثيرا في عمق الدفاع التونسي وكاد في دق (53) ان يضاعف النتيجة الا ان الكرة مرت فوق العارضة ليتابع زملاء النني سيطرتهم الى حدود دق (60) التي اعلنت عن هدف التقدم للمصريين بعد مخالفة جانبية على الجهة اليسرى وصلت منها الكرة الى لاعب الاسماعيلي باهر المحمدي الذي استغل هفوة فادحة صلب دفاع المنتخب التونسي على مستوى المحاصرة وبتصويبة راسية استقرت في الشباك سجل الهدف الثاني لمنتخب مصر والاول في رصيده الدولي .
وسعى الاطار الفني للمنتخب التونسي الى منح بعض الحيوية للهجوم التونسي ببعض التغييرات عبر اقحام فخر الدين بن يوسف مكان سيف الخاوي و بسام الصرارفي مهاجم نيس الفرنسي عوض مدافع « ديجون » اسامة الحدادي مع بعض التحوير في المراكز بعودة ايمن بن محمد الى الرواق الايسر.
ومنحت هذه التغييرات المنتخب التونسي خطورة اكبر اذ لم يتاخر الرد كثيرا و جدد نعيم السليتي تالقه في دق (72) مستغلا كرة مرتدة من حجازي بعد تسديدة من الصرارفي ليعدل الكفة الى مستوى (2-2).
وجاءت الدقائق الاخيرة للمباراة على قدر كبير من التشويق ففي الوقت الذي كان المنتخب التونسي امام فرصة سانحة لاضافة هدف ثالث بعد انفراد رامي البدوي بالحارس الشناوي في دق (83) لم يرم المنتخب المصري المنديل وواصل هجماته الى حدود دق (90) التي اعلنت عن هدف التفوق بعد عملية هجومية منسقة بين مروان محسن ومحمد صلاح الذي استغل بهتة في محور دفاع المنتخب التونسي واختطف على طريقته الخاصة هدف الانتصار للفراعنة ليدفع المنتخب التونسي ثمن اخطائه الدفاعية الفادحة .
وتمكن المنتخب المصري بفضل هذا الفوز من الالتحاق بالمنتخب التونسي في صدارة المجموعة العاشرة ب 12 نقطة لكل منهما مع افضلية على مستوى فارق الاهداف للفراعنة في انتظار اجراء الجولة السادسة الاخيرة والمقررة يوم 22 مارس 2019 والتي ستحدد المنتخب الذي سيتصدر مع نهاية التصفيات القارية المجموعة العاشرة .

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

ذبذبات البث

frequence FM

ak

الأخبار المسجّلة

rd

rg

blagat

تقارير مصوّرة

خدمات

job

تابعونا على الفيسبوك

النشرة الجوية

meteo1

مدونة سلوك

الميثاق التحريري

radio Tataouine