البث الحي

الاخبار : أخبار وطنيّة

wafa0000

عبد الرّؤوف العيّادي: رفضت المصادقة على الدّستور لأنّه صيغ بإملاءات فرنسيّة

 

قال رئيس حركة وفاء عبد الرؤوف العيادي خلال حضوره في برنامج « البلاد اليوم » الاثنين 17 جوان 2019، إنه رفض المصادقة على دستور جانفي 2014، لأنه صيغ وفق الاملاءات الفرنسية، مضيفا انه لم يتم الاخذ بالاراء المخالفة للتصور الفرنسي على غرار مقترحاته حول إلغاء المحكمة الادارية وتعويضها بدوائر إدارية والغاء المحكمة العسكرية، ما جعل النص النهائي مستنسخا من التجربة الفرنسية.

وذكر العيادي أن صياغة مسودة الدستور في اللجان كانت تتم تحت وصاية فرنسية وبحضور خبراء فرنسيين يبدون آراءهم وتوصياتهم في مضامين النصوص.

 

اعتبر  العيادي  أن فشل الطبقة السياسية لحقبة ما بعد 14 جانفي لا نقاش فيه، غير ان الاشكال الحقيقي في اسبابه التي تعود الى وصاية فرنسية على الطبقة السياسية، مبيّنا أن لقاء رئيس حركة النهضة بمؤسس نداء تونس الباجي قائد السبسي الذي مهد لحقبة التوافق كان برعاية فرنسية من اجل اعادة ترتيب البيت في تونس.

وأضاف رئيس حركة وفاء ان تونس اصبحت ساحة لتنافس عدة دول للسيطرة على المشهد السياسي من أجل تحقيق مصالحها، مفسرا فشل منظومة ما بعد 2014 بالتصحر السياسي الذي ساد المشهد نتيجة اختراق فرنسا للساحة السياسية منذ الحركة الوطنية اضافة الى حقبتي استبداد وقمع للعمل السياسي اثر الاستقلال.

وأبرز  أن طبقة ما بعد 14 لم يكن لها الادوات لمقارعة المنظومة القديمة المدعومة من الخارج سياسيا وماليا.

الإذاعة الوطنية

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

ذبذبات البث

frequence FM

ak

الأخبار المسجّلة

rd

rg

blagat

خدمات

job

تابعونا على الفيسبوك

النشرة الجوية

meteo1

مدونة سلوك

الميثاق التحريري

radio Tataouine