البث الحي

الاخبار : متفرقات

94fbc3ed83b67f6328b57d2487c89c31_w570_h650

مسبار إلى كوكب بلوتو يستكمل مهمته من جديد بعد فترة سكون

بعد أن أمضى تسعة أعوام في الفضاء قطع خلالها رحلة طولها 4.8 مليار كيلومتر يستيقظ المسبار الآلي (نيو هورايزونز) التابع لإدارة الطيران والفضاء (ناسا) من سباته العميق ليباشر مهمة غير مسبوقة: دراسة الكوكب الجليدي القزم بلوتو والمنطقة الموجود بها والتي تعرف باسم حزام كويبر.
ومن المقرر أن ينطلق جرس جهاز التنبيه المضبوط مسبقًا لإيقاظ المسبار (نيو هورايزونز) من حالة السكون الإلكترونية الساعة الثالثة عصر اليوم السبت بتوقيت شرق الولايات المتحدة (الساعة 21:00 بتوقيت تونس).
وقال مديرو برنامج المسبار: إن المشاهدات العلمية لبلوتو وأقماره التابعة له والأجرام الأخرى المتجمدة في الفناء الخلفي للمجموعة الشمسية ستبدأ في 15 يناير كانون الثاني القادم.
ويقبع بلوتو في حزام كويبر وهي منطقة متجمدة تدور بها كويكبات صغيرة في أفلاكها حول الشمس بعد كوكب نبتون وهي آخر منطقة مجهولة بمجموعتنا الشمسية.
وقال آلان ستيرن، كبير الباحثين بالبرنامج: “من الصعب الاستهانة بحجم التطور الذي يحدث في نظرتنا لهندسة ومحتوى مجموعتنا الشمسية نتيجة لاكتشاف… حزام كويبر”.
ومن المقرر التأكد من أن المسبار قد خرج من مرحلة السبات الساعة 9:30 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (02:30 بتوقيت جرينتش). وسيسبح المسبار في أقرب نقطة له من كوكب بلوتو يوم 14 يوليو تموز القادم.
ومنذ اكتشافه عام 1930 لا يزال بلوتو لغزًا محيرًا، ويرجع ذلك في جزء منه لكونه صغير الحجم بالمقارنة بالكواكب الأخرى. ويبذل العلماء جهدًا خارقًا في تفسير كيف أن كوكبًا قطره لا يتجاوز 1190 كيلومترًا يمكن أن يستمر في الوجود وسط كواكب عملاقة مثل المشتري وزحل وأورانوس. كما قال ستيرن “نحن نتعجب لماذا يشذ بلوتو عن بقية الكواكب”.
وفي عام 1992 اكتشف علماء الفلك أن بلوتو، الذي يبعد عن الشمس مسافة تماثل بعد الأرض عن الشمس نحو أربعين مرة، ليس وحده الصغير الحجم، ما دعا الاتحاد الفلكي الدولي لإعادة النظر في تعريفه ليخرج من دائرة كونه كوكبًا.
وفي عام 2006 وفيما كان المسبار (نيو هورايزونز) في طريقه للكوكب حرم بلوتو من لقب كوكب ومن كونه الكوكب التاسع من كواكب المجموعة الشمسية وبات كوكبًا قزمًا بعد أن اكتشف أكثر من ألف من الكواكب المماثلة له منذ اكتشافه ضمن حزام كويبر.
وفيما يقترب المسبار (نيو هورايزونز) من أعتاب بلوتو يهفو العلماء لإلقاء أول نظرة مقربة من هذا الملكوت المجهول.

 

المصدر : وكالة رويترز

 

بقية الأخبار

asbu_logo.fest.20_ar festival

الميثاق-التحريري

ذبذبات البث

frequence FM

ak

الأخبار المسجّلة

rd

rg

blagat

خدمات

job

تابعونا على الفيسبوك

النشرة الجوية

meteo1

مدونة سلوك

الميثاق التحريري

radio Tataouine